Thursday, May 23, 2019
فارسي|English
الصفحة الرئيسية|اتصل بنا
القائمة الرئيسية


  الطبع        ارسل لصديق

مسؤول ثقافی:

اليابان اكثر العالم تقدما في مجال الدراسات الايرانية

قال رئيس رابطة الثقافة والعلاقات الاسلامية "ابوذر ابراهيمي تركمان"، وفي معرض النويه بالطاقات الكبري التي يتمتع بها "البلدان العظيمان" ايران واليابان، قال ان الاخيرة هي الاكثر تقدما في مجال الدراسات الايرانية وذلك مقارنة بسائر الدول الناشطة في الدراسات الاسلامية والايرانية.

تركمان، اشار السبت الماضی في طوكيو خلال اللقاء مع عدد من الباحثين اليابانيين في الشؤون الايرانية، انه في ايران هناك متابعة كثيرة للابحاث المتعلقة بالدراسات اليابانية؛ بما يؤكد مدي الرغبة الكبيرة لدي النخب والمثقفين وشعبي البلدين العظيمين تجاه ثقافة وحضارة بعضهما الاخر.

كما نوه رئيس رابطة الثقافة والعلاقات الاسلامية خلال اللقاء الذي حضره سفير الجمهورية الاسلامية لدي اليابان "رحماني موحد" والمستشار الثقافي الايراني "ديوسالار" والعلمي "بني هاشمي" ايضا، نوّه بالعلاقات الثقافية المعمقة التي تجمع الشعبين الايراني والياباني.

واردف، ان العلاقات الثنائية بلغت عامها التسعين في 2019، لكن البلدين ايران واليابان وفي ضوء مكانتهما المؤثرة والفاعلة تجمع بينهما علاقات عريقة وتاريخية تعود الي 1400عاما مضت؛ معربا عن امله في مواصلة هذه العلاقات وبمزيد من التقدم والازدهار.

يذكر ان رئيس رابطة الثقافة والعلاقات الاسلامية في ايران يزور اليابان حاليا للمشاركة في ملتقي الحوار الديني بين البلدين الذي عقد اليوم السبت بمدينة ايسة اليابانية.//مو//

 


15:27 - 10/02/2019    /    الرقم : 723298    /    عرض التعداد : 52


Users Comment
No Comment for this news
Your Comment
الاسم :
ايميل (البريد) : 
*التعليقات :
Captcha:
 

الاغلاق




الروابط