Tuesday, December 7, 2021
فارسي|English
الصفحة الرئيسية|اتصل بنا
القائمة الرئيسية
أحدث الأخبار
قال رئیس رابطة الثقافة والعلاقات الإسلامیة في إیران، "الشيخ محمد مهدي إيماني بور"، إن النشاطات الإجتماعیة في مسجد "الزينبية" بمدينة "اسطنبول" التركية تتمحور حول المسجد الذي له باع طويل في تنمیة الثقافة والحضارة الإسلامیة.
التبادل الثقافي مع الدول الإسلامية هو أحد المبادئ الأساسية لممثلیات الثقافية
صدر العدد السادس من المجلة الالكترونية "المشهد الثقافي"
أقيم المؤتمر العلمي التطبيقي الدولي الأول حول "التراث الفلسفي والأدبي للتصوف" أمس الثلاثاء 30 نوفمبر 2021 للميلاد، وذلك بالتعاون مع الجمهورية الاسلامية الإيرانية في عاصمة قيرغيزستان "بيشكيك".
افتتح معرض "الشعب الإيراني" بعنوان اللون والسعادة لدى القوميات الإيرانية في مكتب المستشارية الثقافية الإيرانية في باريس.
قال المستشار الثقافي العراقي امجد المظفر ان أكثر من 10 آلاف طالب يدرسون في مختلف الاقسام والفروع العلمية في الجامعات الايرانية.
نحن على استعداد للتعاون في ترجمة ونشر کتب الدينية في تركيا
تمّ إصدار ترجمة كتاب "يوسف القرآن" للباحث والمفسر القرآني في إیران، "حجة الإسلام والمسلمين الشيخ محسن قرائتي" باللغة الأردية في الهند.
تجارب المجتمعات و التیارات الاسلامیة لحقیق التقریب و وحدت
تم تزيين جدار المستشاریة الثقافي للجمهورية الإسلامية الإيرانية في بغداد بأعمال الفنانين الثوريين تحت عناوين "العروج" و "الشرط توحيد".


  الطبع        ارسل لصديق

معرض السليمانية،مشاركة32 دار نشر و 800 عنوان كتاب

يستقبل المعرض الدولي الثالث للكتاب في السليمانية والذي تساهم فيه دور نشر من 13 دولة بينها 32 دار نشر من جمهورية إيران الإسلامية مع 800 كتاب حول مواضيع مختلفة وفعاليات شيقة، یستقبل زائريه حتى 27 كانون الاول/ ديسمبر.

وفقاً لتقریر العلاقات العامة فی رابطة الثقافة والعلاقات الاسلامیة  نقلا عن ارنا

تشارك في المعرض الدولي الثالث للكتاب في السليمانية 32 دار نشر من جمهورية إيران الإسلامية ، موزعة على 800 عنوان في مجالات مختلفة من تخصص الأطفال واليافعين والشباب ، والشعر والأدب الكلاسيكي المعاصر ، بما في ذلك أدب النهوض والمقاومة ، وكتب تفصيلية للتعرف على ايران، والدين، 

والتاريخ ، والطب ، بما في ذلك الهندسة الطبية، ويحتوي المعرض ايضا على الكتب التي تم تقييمها حسب الاحتياجات والتي يستخدمها طلاب الجامعات في شمال العراق.

و تم افتتاح هذا المعرض منذ 18 تشرين الثاني/نوفمبر وسيستمر حتى 26 كانون الاول/ديسمبر في الموقع الدائم لمعرض السليمانية الدولي.

وإلى جانب الجناح الوطني الإيراني في هذا المعرض، يتمتع المستشار الثقافي للجمهورية الإسلامية الإيرانية في بغداد بحضور قوي ومميز مع منتجات ايرانية مختارة.

وقال الملحق الثقافي الإيراني في السليمانية "داود حسن پور" ، لوكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية "ارنا" انه "من المتوقع أن يحضر هذا الحدث عدد كبير من أساتذة الجامعات والكتاب البارزين والشباب والإعلاميين".

وأشار "حسن پور" الى القواسم والمشتركات الثقافية عميقة الجذور بين إيران وشعب المناطق الشمالية من العراق والإمكانات الكبيرة للأنشطة الثقافية والعلمية في هذه المنطقة، والاهتمام الكبير والترحيب الكبير من أهل السليمانية بهذه النشاطات مضيفا: "في كل عام ، يتم قبول 800 طالب في الجامعات 

الإيرانية من شمال العراق ، وإيران ، باعتبارها المركز العلمي للمنطقة ولديها ثراء ثقافي عالٍ ، لديها إمكانات كبيرة للتفاعلات الثقافية في شمال العراق".

و أكد أن "هناك اهتماما كبيرا بإيران ومنتجاتها الثقافية والعلمية في السليمانية و ان ثقافة السليمانية وإيران ليستا منفصلتين، ولو تتحدث إلى أي شخص هنا ، باللغة الفارسية ، سوف يفهم ماتقول ، وهذه الصلات تتطلب أن يكون لدينا حضور ثقافي أكثر في هذه المنطقة.

ووجه الملحق الثقافي الإيراني في السليمانية عتبه الشديد الى الجهات الداخلية المسؤولة في بلادنا قائلا: "هم يشاركون في النشاطات في بغداد لكنهم لايشاركون في مناطق أخرى على محمل الجد كما ينبغي" ، متابعا "بينما بالنسبة لأهالي مناطق مثل السليمانية ، فإن إيران أيضا تشترك معها في الحدود 

وتعتبر من اهم الواجهات السياحية والطبية والعلاجية ومركزا للتقارب الثقافي". 

و أوضح "داود حسن پور" أنه لأول مرة في معرض هذا العام ، تتواجد دور النشر والكتب والأدب الإيرانية.

وسيحل يوم الثلاثاء القادم الدكتور «محمدرضا » ، مؤلف أكثر من 60 كتابا ، ضيفا خاصا للجناح الوطني الإيراني في معرض الكتاب في جامعة السليمانية لمحبي الكتاب والطلاب والأساتذة والخريجين الطموحين ممن لهم علاقة بالادب والكتاب الايراني، كم انه سيقوم بالقاء كلمة خاصة في المعرض.

كما ستقام على هامش المعرض ورشة عمل لمراجعة الكتب بعنوان "لم يزرع" لتكون بمثابة ورشة عمل للطلاب والمهتمين باللغة الفارسية.

وكان بایرامی ، رئيس "دار القصص الإيرانية" في كتاب "الجبل يناديني" من مجموعة "حكايات سبيلان"، قد حصد عدد من الجوائز العالمية منها جائزة الدب الذهبي ، وجائزة الكوبرا السويسرية الزرقاء ، وجائزة الكتاب السويسري لهذا العام.

 


07:58 - 22/11/2021    /    الرقم : 776917    /    عرض التعداد : 152


Users Comment
No Comment for this news
Your Comment
الاسم :
ايميل (البريد) : 
*التعليقات :
Captcha:
 

الاغلاق




الروابط