Tuesday, December 10, 2019
فارسي|English
الصفحة الرئيسية|اتصل بنا
القائمة الرئيسية


  الطبع        ارسل لصديق

قمة باكو تختتم أعمالها بالدعوة إلى احترام التنوع الديني

دعت القمة الثانية للقادة الدينيين العالمين في ختام أعمالها أمس الجمعة في العاصمة الأذربيجانية باكو، العالم إلى احترام التنوع الثقافي والديني، ومواجهة الإرهاب وأيديولوجيات العنف.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، دعت القمة الثانية للقادة الدينيين العالمين في ختام أعمالها أمس الجمعة في العاصمة الأذربيجانية باكو، العالم إلى احترام التنوع الثقافي والديني، ومواجهة الإرهاب وأيديولوجيات العنف، واعتبار أي عمل عنيف ضد أي ديان بمثابة عدوان على الأديان جميعًا.

وأصدر المشاركون في القمة التي استمرت على مدي يومي 14 و15 نوفمبر وحضر افتتاحها الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف ومشاركة زعماء ورؤساء الدول والمنظمات الدولية المختلفة والقادة الدينيين والاجتماعيين والعلماء بيان باكو الذي أكد على الأهمية البالغة التي توليها أذربيجان من أجل تطوير التعاون الدولي وتشكيل العلاقات بين الدولة والدين وتوطيدها بين الحضارات والأديان والحفاظ على القيم الثقافية والقومية والمختلفة وتقاليد التعددية الثقافية.

وأشاد البيان بجهود الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف ومسيرة شيخ الإسلام شكرالله باشازاده ومركز باكو الدولي للتعاون بين الأديان والحضارات في توسيع العلاقات بين الحضارات والأديان كما أشاد البيان بجهود بطريرك عموم موسكو وروسيا كيريل في التعاون بين الحضارات والأديان.

ودعا البيان الأمم المتحدة والمنظمات العالمية والإقليمية إلى استمرار تشجيع التفاهم والتعاون بين الحضارات واتخاذ التدابير الفعالة لكبح جماح ربط الإرهاب والجرائم ضد الإنسانية باسم الدين لمنع الأعمال الإرهابية التي تقوم على ربط الإرهاب بالدين، وتقييم كل عمل إرهابي يتم ربطه باسم الدين عملًا إرهابيًا مرتكبًا ضد جميع الأديان والعمل على منع محاولات الإرهابيين استخدام القيم المقدسة للأديان في أغراضهم الدنيئة.

ودعا المؤتمر إلى تعزيز التعاون في مجال منع الأيديولوجيات والدعايات التي تروج للعنف العنصري أو الديني أو الإثني والعمل على معالجة مشاكل اللاجئين والمشردين والمهجرين ودعم جهود الأمم المتحدة لتعزيز الحوار العالمي وكذلك بذل الجهود لمنع العنف في الأماكن المقدسة لجميع الأديان بما فيها القدس الشريف واحترام ميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي للإسهام في تسوية النزاعات بما فيها النزاعات في الشرق الأدنى والنزاع الأرمني الأذري حول كارباخ الجبلية.//مو//

 


09:43 - 18/11/2019    /    الرقم : 738568    /    عرض التعداد : 12


Users Comment
No Comment for this news
Your Comment
الاسم :
ايميل (البريد) : 
*التعليقات :
Captcha:
 

الاغلاق




الروابط